Posted in: شعر

حنا هل النية وبيض الطواريق للشاعر هواش السليمي

حنا بني سالم ورب المخاليق 

يحفظ بنا سلم العرب عن ضياعه 

الشاعر الكبير الجزل هواش بن عايد السليمي والملقب أبو عفريته رحمه الله وأسكنه فسيح جناته وهو القائل :

أشهد شهادة حق مدح الردي عيب
‏مثل الصلاة اللي على غير قبله

‏راع الردى لاتجبرونه على الطيب
‏مال البنادم غير ماالله كتب له

 

وله هذه القصيدة : 

ماباس ياصدر ٍ تصدّى له الضيق
العفو مسـرع طمنتـه وارتفاعـه
كنه يشلق ثومـة القلـب تشليـق
واللي مضى صدري وسيعه رباعه
امشي جنوب وشام وامشي تشاريق
وامسيت بيديـن الروابـع قلاعـه
ولابه قلوب من الطواري معاتيـق
وكـل علـى معنـاه ركزدفاعـه
ياذيب ياللي تجذب الصوت وتويق
وتسبر على جو تقانـب سباعـه
ان كان فكوا للحـرار المسابيـق
والله مالـك عنـد ربـك شفاعـه
بالبر مري والبحر بـه حداديـق
وارجال تلبس كل مركب شراعـه
هـذا وبيبـان السلامـه مغاليـق
والموت بابـه يفجعـك باتساعـه
وأنا اليا كلفت في غيـر ماطيـق
وادبر زماني واستحدت ضباعـه
فيه الرماح موسعـات المزاريـق
علطن تشيل احرابها سـم ساعـه
اما حصله مـن مـروح دفافيـق
والاغضب ميمون زيـن طباعـه
حنا هل النيه وبيـض الطواريـق
ونشيل عن راع الخديعـه قناعـه
واليا حصل لي من قبيلي ملاحيق
لـي قـدوة بجدودنـا والجماعـه
لي عزوة عليـا وكلـش توافيـق
وكلن على بذره يشوف الزراعـه
واليا مشا الهراج بين الاصاديـق
وتعاملوا في كل معنـى القطاعـه
والغيظ طلـع ماتكـن الصناديـق
وبعد اللغا كلن فسر عـن ذراعـه
ربعي بني سالم ليا نشف الريـق
من الكويت اليـا قبايـل خزاعـه
يوم البرا مردود بيـن العماليـق
ناخذ على كـل القبايـل ارتاعـه
وكلن يجنب عن جملنا ليـا سيـق
يـوم القبايـل للقبايـل طماعـه
ربعي على كسب المدايح مشافيـق
درع منيـع وفيـه كـل المناعـه
اقسم بهم روس الجبال الشواهيـق
وادب بهم ضدي اليا زاد صاعـه
حنا بنـي سالـم ورب المخاليـق
يحفظ بنا سلم العرب عن ضياعه
حنا السوالـم ياوسـاع الاشاديـق
يحرم المذهـب علينـا الدناعـه
ياهل الشوارب والدقون المزاليـق
ماجوبكم واجـب ردي الوداعـه
وعندي لكـم يابايقيـن المواثيـق
مقدم بني سالـم سبـاع المجاعـه
عملاق لوزادت عليـه المعاليـق
مما يهين اعـداه واطـول باعـه
مالفق اصله بالقراطيـس تلفيـق
مقـدام حربـي والنزايـا تباعـه

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *